logo
.
الصفحة الرئيسيــة
الكهرباء تتابع إصدار فاتورة فبراير بجميع شركات التوزيع وتحذر من الأخطاء
الإثنين, 03 شباط/فبراير 2020 08:06

طوارئ وترقب ومتابعة يومية من المهندس أسامة عسران ناءب وزير الكهرباء و الطاقة المتجددة لفاتورة شهر فبراير المقبل والتى تعبر عن استهلاك يناير بجميع شركات توزيع الكهرباء الـ9 على مستوى الجمهورية، وذلك للاطمئنان والتأكد من نجاح برنامج القراءة الموحد الذى سيتم تطبيقه رسميا فى إبريل المقبل، ومن المقرر أن يقضى على مشاكل فواتير الكهرباء.
وكشف مصدر مسؤول بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أن المهندس أسامة عسران نائب وزير الكهرباء والطاقة المتجددة أعلن حالة الطوارئ القصوى بجميع شركات توزيع الكهرباء الـ9 على مستوى الجمهورية بعد الانتهاء من تطبيق برنامج القراءة الموحد بمعظم الإدارات التابعه لشركات التوزيع بنسبة 90%.


وأضاف المصدر أن هناك تعليمات مشدده لرؤساء الشركات بضرورة التنسيق مع شركة شعاع المسؤولة عن تسجيل قراءة عدادات الكهرباء، والتى تقوم باستخدام برنامج القراءة الموحد للقضاء على مشاكل فواتير الكهرباء، لافتا إلى أن فاتورة اصدار شهر فبراير التى تعبر عن استهلاك يناير تمثل تحدى لوزارة الكهرباء لأنها ستوضح مدى نجاح أو فشل برنامج القراءة الموحد.
وأشار المصدر، إلى أن هناك تحذيرات شديدة لرؤساء شركات توزيع الكهرباء بضرورة الالتزام بالقراءات التى تحضرها شركة شعاع باستخدام برنامج القراءة الموحد الذى يعتمد على التقاط صوره للعداد وارسالها مباشره للهندسات بجميع شركات التوزيع، مشيرا إلى أن هناك بعض الإدارات بمختلف أنحاء تتجاهل القراءات التى تحضرها شركة شعاع وتعتمد على متوسط الاستهلاك لأغراض داخلية.
وقال المصدر، إن برنامج القراءة الموحد يجبر العاملين بالكشف بالالتزام بدورة تسجيل قراءة العداد والتى كانت تتسبب فى دخول المواطن فى شريحة استهلاك أعلى من معدل استهلاكها وبالتالي يتم اصدار فاتورة بقيمة مرتفعة، لافتا إلى أن تعليمات الشركة القابضة لكهرباء مصر أن يتم تشريح الاستهلاك فى هذه الحالة وترحيل الأيام الزائدة للشهر التالى ولكن بعض الشركات لا تلتزم بهذه الضوابط.
من جانبه أكد الدكتور أيمن حمزة المتحدث باسم وزاره الكهرباء و الطاقة المتجددة أنه سيتم إطلاق برنامج قراءة موحد بجميع شركات توزيع الكهرباء لضمان دقة و صحة القراءات التى يتم محاسبة المستهلك عليها ابريل المقبل  بعد التأكد من نجاح التجربة ، لافتاً إلى  أن  برنامج القراءة الموحد سيقضى تماما على تسجيل قراءات وهمية اعتماداً على مبدأ متوسط الاستهلاك ، موضحاً أنه سيجبر العاملين بإدارة الكشف على النزول للمشترك و تسجيل قرائته الفعلية نظرا لاعتماد البرنامج على التقاط صورة للعداد ليتمكن من تسجيل القراءة.
وأضاف حمزة  أن  برنامج القراءة الموحد تم تصميمه على أن الجهاز الخاص بتسجيل القراءة لا يمكن أن يعمل إلا من أمام العداد الخاص بالمشترك ، مشيراً إلى أنه سيتم تسجيل أول قراءة من خلال التقاط صور لعداد المشترك ليتم تسجيل القراءة من خلال الصورة لذلك يصعب التلاعب فى هذا البرنامج و يضمن حق الدولة و المواطن مع فى أن تحصل الأولى على مستحقاتها ويسدد الثانى استهلاكه الفعلى فقط.

 


shakawy_1_2015b
fawry

جميع الحقوق محفوظة © الإدارة العامة لنظم المعلومات - شركة الاسكندريه لتوزيع الكهرباء