الكهرباء تتحول لوزارة مميكنة بنهاية العام الجارى.. تقديم كافة الخدمات عبر منصة إلكترونية موحدة.. المتحدث باسم الوزارة: قريبا لن يحتاج المواطن للذهاب لشركات التوزيع.. والفكرة تقضى على الفساد بصوره المختلفة

تستعد وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة من للتحول الى وزارة رقمية مميكنة للقضاء على الروتين الحكومى داخل القطاع نتيجة احتكاك المواطن بالموظف، وإنهاء المقولة الشهيرة بالقطاعات الحكومية “روح المكتب اللى جنبى” ، وذلك من خلال بدء تطبيق التعامل الإلكترونى بين المواطنين وشركات الكهرباء بعد إطلاق المنصة الإلكترونية الموحدة لخدمات الكهرباء والتى تقدم 16 خدمة إلكترونية.

كشف مصدر مسئول بوزارة الكهرباء و الطاقة المتجددة، أن الوزارة أعدت خطة للتحول الرقمى بشكل كامل وذلك بعد إطلاق المنصة الاليكترونيه الموحدة لخدمات الكهرباء لمنع الاحتكاك نهائى بين المواطنين والموظفين وأن تكون كافة التعاملات إلكترونية، كاشفا أن الهدف من التحول الرقمى هو أن يتم القضاء نهائيا على اى شكل من أشكال الفساد المالي والإداري بالقطاع.

و أضاف المصدر أنه تم إطلاق خدمة تلقى طلبات توصيل التيار الكهربائي عن تركيب العدادات الكودية أو القانونية و سيتم الانتهاء من تفعيل جميع الخدمات بنهاية العام الجاري ليتمكن المواطن من الحصول على كافة الخدمات من خلال المنصة الموحدة لخدمات الكهرباء.

وأوضح المصدر، أن التعامل الإلكترونى بين المواطنين وشركات الكهرباء ستشمل كافة الخدمات و ليس دفع فواتير الكهرباء أو تقديم الشكاوى فقط، موضحا أن المواطن سيقوم من خلال المنصة الموحدة لخدمات الكهرباء بتقديم طلب تركيب عداد و طلب إجراء مقايسة و سداد قيمتها أيضا إلكترونيا.

أشار المصدر، إلى أن العاملين بشركات توزيع الكهرباء ستكون مهمتهم الرد على طلبات المواطنين من خلال البريد الإلكترونى أو الهاتف المحمول الخاص بالمواطن، مشيرًا إلى أن الإطلاع على أصول المستندات سيتم من خلال زيارة أحد العاملين للمواطن للإطلاع على أصول المستندات بالعنوان المذكور فى طلبات تركيب العدادات أو المقايسات.

وقال المصدر، أنه بتطبيق هذه الخطة سيكون هناك شباك واحد إلكترونى للتعامل مع المواطن فى كافة الخدمات التي تقدمها الوزارة على مستوى الجمهورية ، لافتا إلى أن هذه الفكرة ستقضي على كل أشكال الفساد سواء الفنى أو الادارى داخل قطاع الكهرباء.

ومن جانبه أكد الدكتور أيمن حمزة المتحدث باسم وزارة الكهرباء و الطاقة المتجددة ، أن التحول الرقمى بوزارة الكهرباء و الطاقة المتجددة يتم فى إطار خطة الدولة للتحول الرقمى بجميع قطاعات الدولة لميكنة الهيئات والمؤسسات الحكومية لتكون أكثر سهولة ويسر على المواطنين في الحصول على الخدمة.

وأضاف حمزة انه بعد الانتهاء من اطلاق باقى خدمات المنصة الموحدة لخدمات الكهرباء الإلكترونيه التى يبلغ عددهم 17 خدمة لن يحتاج المواطن الذهاب إلى شركات توزيع الكهرباء تماما ، لافتا إلى أن المنصة الموحدة يمكن من خلالها تقديم الطلبات و سداد الرسوم و عمل كافة الإجراءات.